الاقصى
#navbar-iframe { height: 0px; visibility: hidden; display: none; }

Saturday, December 01, 2007

ربح البيع يا بائع الترمس!!!


قبل البدأ...


توفت اول امس زوجة شقيق الاستاذ اسماعيل هنية.. وهي الصحية ال 26 لحصار غزة.. توفت بسبب الحصار الذي منعها من الخروج من غزة للعلاج.. وهة زوجة اخ رئيس الوزراء.. هذا الحصار الظالم.. الذي فرضه العرب قبل العجم.. فحسبنا الله ونعم الوكيل.. وهؤلاء قادتنا.. لا يتميزون عن الشعب في شئ... فلله درهم ابناء حماس.. ولله درهم قادة حماس


 


 


الشهيد...


ما اجمل ريح الشهيد.. وابتسامة الشهيد.. وفرحة الشهيد...


اى رجل هذا....


رجل طلق الدنيا ثلاثاً.. باعها.. رجل كان يعيش جسده في الارض وروحه في السماء.. رجل دعس شهواته تحت اقدامه وخذاءه... رجل كان همه الاول والاخير هو ارضاء الله عزوجل..


لا ادري عم اكتب.. فوالله مهما كتبت لا استطيع الوصف..


رجل اقض مضجعه حال امته.. غضب وثار كالليث لعرض اخواته..وكرامه اخوته.. وضياع ارض الاسلام...


لنقترب اكثر كيف يعيش هؤلاء؟؟


 



 


امام ناظري الان شهيد اثر في كثيراً.. رامي ابو الروس.. من كتائب القسام.. استشهد منذ يومين.. بينما كان مرابطاً على الثغور بينما كان حذاء الصهاينة عباس ومعه العرب يلعقون احذية اسيادهم في انابوليس.. استشهد 12 من ابناء القسام بينما حثالة العرب في انابوليس..


كيف عاش شهيدنا... لا ادري كيف اصف.. لم اسمع عنه قبل هذا اليوم الا انى كنت ارى صورته دوماً.. فلما استشهد عرفت من هذا الرجل...


شهيدنا كان يعشق الشهادة والاستشهاد بشكل غير طبيعي.. ومن عشقه للشهادة كان يحرص على ان يكون دوماً من حملة نعوش الشهداء.. فلا يكاد يسقط شهيد في خان يونس الفلسطينة بغزة الا ويكون اول الحاضرين... ومن عشقه لهم.. كان دوماً بعد انتهاء الجنازة يسرع للاحتفاظ براية التوحيد التى كفن بها الشهداء.. ليجعل انفه دوماً تشم ريح وعبق الشهادة...


يجزم احد الاخوة بان اكثر من 80% من شهداء القسام وحماس في منطقة خان يونس "وهي احد اكبر معاقل المقاومة في قطاع غزة" حملهم الشهيد على كتفه الطاهرة..


 


كلما اعرف عن هذا الشهيد اكثر كلما ايقنت ان له حال مع الله عزوجل.. وله سر وعشق خاص مع الشهادة والشهداء....


 


هل تعلمون وظيفة شهيدنا؟؟ بائع ترمس امام احدى عيادات خان يونس...


 


بائع ترمس.. في الدنيا.. لكننا نحسبه (ولا نزكي على الله احدا) من العظماء في الجنان...


 


شهيدنا.. او كما يوصف... بحامل الشهداء... ربما وظيفته ليس لها قيمة في حياتنا.. لكنه كان دوماً في مقدمة الصفوف في الرباط.. وفي المسجد... وفي العمل الجماهيري لحركة حماس..


 


وعن شهيدنا وكيف كان يساعد الناس وكيف كان اجتماعياً يتحدث كل من عرفه..شهيدنا عندما نقل للمستشفى بعد قصفه بطائرات الاباتشي... ولم يكن قد تم اعلان استشهاده رسمياً.. فؤجئ الجميع بسيدة كبيرة في السن ترغب بشدة في التبرع بالدم له بالرغم من كبر سنها.. فعندما سالوها قالت لم اكن اعرفه الا انى عندما اتيت مرة بابني المريض الى المستشفى وكان هو هناك ظل يلف معي على الاطباء وهو يحمل ابني ولم يتركها الا بعد ان اطمئن على ابنها.. فتقول اتيت لاوفيه جزئ بسيط من حقه علينا!!


يقول اخرون.. كان محبوباً بشدة من الجميع ...وعندما كان يصاب احد الاخوة يظل بجانبه حتى يطمئن عليه تماماً... حتى انه في احد المرات عندما اصيب اخ من القسام وقف بجانبه رامي وساعده بشدة لفترة طويلة... حتى ان الاخ وكي يوفيه بعض الشئ عرض عليه الزواج من اخته... الا انه رد قائلاً.. ساتزوج من الحور باذن الله...


 


فاز ورب الكعبة بائع الترمس.. وياله من فوز!!! ياليتنا مكانه.....


 


فاز بائع الترمس.. وقدم لدينه ولامته اغلى ما يملك.. وكل ما يملك... فماذا قدمنا نحن الذين ندرس في افضل الكليات والجامعات والمدارس لديننا؟؟؟


 


اللهم انى اشهدك انى احب عبدك هذا فيك.. بدون ان اراه قبلاً.. اللهم انى اسالك ان تجمعني به وجميع من يقرأ في الفردوس الاعلى.. وان تمن علينا بشهادة مقبلين غير مدبرين..


 


فمن ياخذها بحقها؟؟؟


بعد استشهاد احد مجاهدي القسام "الشهيد احمد ابو طاحون" وبعد الدفن اخد رامي راية التوحيد التى تغطي الشهيد في الجنازة... ثم لُف فيها الشهيد نضال العشرة في نفس راية التوحيد.. واخذها رامي ايضاً.. في فعل يدل على عشق وسر وحال مع الشهادة...


كفن رامي في نفس راية التوحيد!!! وفي جنازته... وفي تكرار لموقف الرسول صلى الله عليه وسلم.. عندما عرض سيفه في معركة احد وقال من ياخذ هذا السيف بحقه..واخذها ابو دجانه.. ففي تكرار لنفس الوقت... رفع احد قادة حماس الشيخ احمد النمر راية التوحيد التى لُف بها الشهداء الثلاثة.. وقال من ياخذ هذه الراية بحقها!!!..


فاخذها هذه المرة.. ابو المعتصم من كتائب القسام... نسال الله ان يلحقه برامي شهيداً مقبل غير مدبر...


هذه سيرة شهيد... عشق الشهادة وعمل لها...هو واحد من العشرات الذين باعوا لله عزوجل... ولم يكن واحداً من الوف وملايين رفضت البيع واشترت الدنيا فلم يصطفيهم الله عزوجل...


 


لنتذكر قول الله عزوجل "ويتخذ منكم شهداء"... فالشهادة شرف لا يستحقه الجميع... نسال الله ان نكون من الذين ينالونه..


 


 


باعوا رغم كل شئ!!!


من سير الكثير من الشهداء.. تلاحظ ان كثيرون منهم حالتهم المادية تكون صعبة جداً.. وفي غاية الفقر.. وربما يكون هو المسئول عن عائلته.. الا انه حين ينادي المنادي يا خيل الله اركبي.. يسارع الجميع فقيرهم وغنيهم.. فهم قد طلقوا دنياهم ثلاثاً..بل وبعضهم من الممكن ان يضحي بعمل اضافي يدر عليه دخلاً اضافياً من اجل الا يضيع ثواب الرباط ويكتفي بما يسد قوت يومه.. فهل نعتبر؟؟؟ وننظر في امور دنيانا وماذا نفعل؟؟؟


 


سخرية مريرة على واقعنا في النهاية..


هذا الشهيد ارهابي يدعو للعودة للسلفية الوهابية*.. وكذلك كل شهداء القسام وشهداء العراق وافغانستان والشيشان.. فهم ملتحون وينشرون الفكر الرجعي.. هو ارهابي رجعي فيكفي انه يرتدي عمامة فماذا تريد من رجعية بعد ذلك!!!!


سحقاً لكل من يدعي الانتماء للفكر الاسلامي ويعتبر من يلتحي او تتنقب او يرتدي عمامة من الرجعين كما كتب احدهم...


يا هذا!!! هؤلاء هم شرفنا وعزتنا.. وهم خير من يمثلون المنهج الاسلامي.. فابحث انت عن من تمثل!!! امثال هؤلاء فوق رؤوسنا.. وامثال من تحاول التقرب منهم والتماس ودهم من العلمانين.. لا يساووا عندنا جناح بعوضة..


 


رحمك الله يا رامي.. فقد فزت ورب الكعبة.. وجمعنا واياك في الفردوس الاعلى باذن الله تعالى


 


صور اخرى للشهيد بعد استشهاده ونبذة مختصرة عنه في موقع فلسطين مباشر..


 


ما تكلمت في موضوعين متتاليين عن الابتلاء في سبيل الله عزوجل مرة وعن التصحية بالنفس مرة.. الا لابين صعوبة الطريق.. ومشقته.. ولنا لقاء اخر باذن الله مع الاستعداد لخوض هذا الطريق...


والحديث عن الشهداء حديث حلو المذاق.. لا يمل منه السامع.. ولا القارئ.. فقصصهم عبر.. وكل قصة منها بمعني مختلف.. ولولا ان المقام لا يتسع والوقت ضيق لما انتهيت من الحديث عنهم..لذلك اخذت الشهيد رامي كعينة فقط ... فكل منهم قصة فريدة مميزة للبيع مع الله عزوجل.. في العراق وفلسطين والشيشان وافغانستان.. وكشمير.. وكل ارض فيها جهاد.. ستجد فيها شهداء.. واناس باعت لله عزوجل... وسترى في تتبع قصصهم العجاب.. رحمهم الله وجمعنا واياهم في مستقر رحمته..


 


وداعاً ايها البطل
لفقدك تدمع المقل
بقاع الأرض قد ندبت
فراقك واشتكى الطلل
لإننائت بنا الأجساد
فالأرواح تتصل
ففي الدنيا تلاقينا
وفي الأخرى لنا الأمل
فنسئل ربنا المولى
وفي الأسحار نبتهل
بأن نلقاك في فرح
بدارٍ ما بها ملل
بجنات وروضات
بها الأنهار والحلل
بها الحور تنادينا
بصوت ماله مثل
بها الأحباب قاطبة
كذا الأصحاب والرسل
بها أبطال أمتنا
بها شهدائنا الأول
فيامن سبقت إلى
جنان الخلد ترتحل
هنيئاً ما ظفرت به
هنيئاً أيها البطل


 


 


اترككم مع صور للشهيد وفيديو له.. اثناء مشاركته في تشيع جنازات الشهداء وحمل نعوشهم..


 



 


img265/4535/015kn1on3.jpg


img440/9283/ramicopyzn3gv0.jpg 




 


وهو شهيد رحمه الله..



 


فيديو للشهيد اثناء حمله احد الشهداء


 



Labels: ,

17 Comments:

At 5:57 AM, Blogger عصفور المدينة said...

أذل الحرص أعناق الرجال


اللهم ارحمه وتقبله في عبادك الصالحين

 
At 2:47 PM, Blogger محمد عبد المنعم said...

أحسنوا الاختيار

فاللهم ارزقنا حسن الاختيار
و اجعلنا أهلا للشهادة في سبيلك

 
At 3:57 PM, Blogger eldoctor said...

صدقت .... ربح البيع ... ربح البيع

 
At 4:00 PM, Blogger أنا إنسان said...

ربح ربح
والله لقد ربح
وصدقت عنه كما صدقإحتمال أبقى أكتب عنه عندي قصه
عايز رأيك فيها إن شاء الله
www.ana-insan.blogspot.com

 
At 5:33 PM, Blogger دكتور حر said...

ولو أن الحياة تبقى لحي
لعددنا أضلنا الشجعانا

اللهم تقبله في الشهداء والصالحين
وجزيت خيرا يا براء

 
At 8:42 PM, Blogger دعوة الفردوس said...

لا تعليق

دعني أقتبس دعاءك


اللهم انى اشهدك انى احب عبدك هذا فيك.. بدون ان اراه قبلاً.. اللهم انى اسالك ان تجمعني به وجميع من يقرأ في الفردوس الاعلى.. وان تمن علينا بشهادة مقبلين غير مدبرين..

 
At 11:07 PM, Blogger امام الجيل said...

كرر على حديثهم يا حادى
فحديثهم يجلى الفؤاد الصادى

 
At 6:57 AM, Blogger عاشقه الفردوس said...

ربح البيع

اللهم تقبله فى الشهداء
اللهم احسن خاتمتنا واجعلنا من الشهداء مقبلين غير مدبرين

اللهم لك الحمد على نعمه الاسلام


جزاك الله خيرا والله تدوينه رائعه

يكفى ان بها رائحه شهداءنا

 
At 6:58 AM, Blogger other_things said...

اللهم ألحقنا بهم
..

 
At 9:05 AM, Blogger سها said...

يمنعني الخجل من الكلام
جزاك الله خيرا وتقبل دعائك

 
At 10:58 AM, Blogger ض/خالد said...

اللهم ارحم هذا الأرهابي
الذي أرهب اعداءك

 
At 10:01 AM, Blogger مصطفى حسان said...

ربنا يرحمه رحمة واسعة ويتقبله في الشهداء

فعلا حبيته
سبحان الله العظيم

 
At 11:07 AM, Blogger عمرو المصري said...

فاز حامل الشهداء بائع الترمس
فاز ورب الكعبة

وخسر حامل لواء الذل والانكسار
هاوي التقبيل السمراء واذنابها
وخاب وخسر من فرطوا في الارض

اللهم الحقه بجنتك بجوار رسول الله
وصحبه

سلامي
من
ارض الحرب

 
At 10:20 PM, Blogger عمرو المصري said...

السلام عليكم

بحكم كونك مقرب من أناس من حماس وبحكم كوننا متفاعلين وبشدة مع حماس

لا ارجو منك سوي التكرم وقراءة هذا الموضوع والرد بأي كلمة

أي كلمة

 
At 9:13 AM, Blogger وضـّاح said...

اللهم ارحمه واحشره في زمرة الشهداء والصالحين

 
At 7:16 PM, Blogger dkaken said...

صديقي
اسمح لي أن اقتبس من مقالتك
باعوا رغم كل شئ!!!

فهذا العنوان ليس للشهداء الله يرحمهم فما يجري في فلسطين اخطر من ذلك
باعوا رغم كل شئ!!!
يجب أن تقال لمن باعو فلسطين رغم كل شيئ
الذين قامو بالتطبيع و الذين وصوفو المقاومة بالارهاب و هم كثر يا اخي

أرجو منك فقط لتعرف كيف تباع فلسطين و ملفات الذين طبعوا و قبضوا بالدولار أن تزور مدونتي لترى بالاسماء و بالوثائق هذه الخيانة
dkaken.blogspot.com

 
At 10:41 AM, Blogger أنا إنسان said...

أخلاقنا...اسلامنا
إيمانا منا بأن حال العالم ...لم ولن ينصلح... إلا بالاسلام
وإيمانا منا بأن اسلامنا...لم ولن ينصلح ...إلا باأخلاق
اتفقنا...أو وفق الله بيننا ...لتكوين أول حملة للأخلاق...لتحقيقها...والسمو بها...والعمل بها بإذن الله
.................
من نحن
مجموعة من الشباب ...أهمهم حال أمتنا...وعروبتنا...وأوطاننا
فوفق الله بينناعلى الإجتماع على هذه الحملة...ولنطلقها حتى تصل إلى عنان السماء...علها تشفع لنا يوم القيامة
وبإذن الله ... سوف نعلن في البوست القادم عن المدونات والمواقع التي تدعم هذه الحملة
ومن أراد المشاركة...فعليه أن يكتباسم مدونته أو موقعه...أو تي إيميله في خانة التعليق...وسنتابعكم بالصور والمقالات القادمة بإذن الله
والله تعالى هو ولي ذلك ومولاه

تابعونا... ايدونا...شاركونا

 

Post a Comment

Links to this post:

Create a Link

<< Home