الاقصى
#navbar-iframe { height: 0px; visibility: hidden; display: none; }

Tuesday, October 30, 2007

الإختلاف

ربما يحلو للبعض.. تصنيفي بالمتشدد تارة.. او صاحب المدونة الاصولية تارة اخرى.. او تارة اخرى "من اقصى اليمين" على راي عبدالرحمن رشوانJ...بينما يصنفوا مدونون كاخرون كمعتدلين وكيسار وو الى اخر هذه المصطلحات التى لا احبها والتى اسف على هذه التسمية ان تحدث بين أبناء الصف الاسلامي.. على الارض وفي عالم التدوين بدات الصراعات تدور بين الفرق المتشدد والفريق المعتدل كما يسمونه (لم اكن جزءاً في هذه الا في مرات قليلة عبر هذه المدونة ومدونة اخرى).. الى اين تقود هذه الاختلافات وهذه الصراعات... لا أدري!!!


 


 


الاختلاف


منذ قرابة السنة كنت اتناقش مرة مع صديق لي عما يحدث حولنا.. فقال لي.. اذا كان ابتلاءات الجيل الذي قبلنا بالتعذيب والحبس والقتل (كما كان يحدث في الخمسينات والستينات).. ففتن جيلنا هو عدم وضوح الطريق.. وافتقاد الوسائل والطرق التى توصل للهدف..او بالاصح هذه البلبلة الفكرية التى تطير عقل كل منا..


لكني حقيقة من داخلي  اعترض وارفض كثيراً مما يحدث اليوم من بعض الشباب الذي يدعي الانتماء للتيار الاسلامي عموماً والاخوان خصوصاً..


ارى اشياء امامي استغرب منها ولا اتخيل مطلقاً ان اجد من يحملون الفكر الاسلامي يفعلونها.. واحدث نفسي ومن حولي.. من المسحتيل ان يكون هذا جيل التغيير.. بل فكر مثل يقودنا الى الاسفل اكثر.. هكذا ازعم...


كنت سابقاً اتناقش مع بعض هؤلاء لعلي اصل معه الى شئ.. لكني للاسف لم اكن اشعر انى اصل الى شئ كان كل ما فيه جدال فقط.. فلم اعد الى هذه النقاشات..


وكتبت مرة او اثنين على المدونة في نقد لهذا الانفتاح المزعوم ولكني بعدها اخذت قراراً في نفسي الا اعود الى هذا النقد مرة اخرى.. لاني شعرت ان العملية ستتحول الى حرب بين فريقين نحن في غنى عنها الان..


ثم عادت للظهور مشكلة تولي المراة او النصراني الرئاسة بعد رفض الاخوان لذلك في البرنامج الذي تقدموا به لحزبهم..


فكنت اتناقش مع صديق لي.. فتطرق الحديث بعدها الى الاجتهاد والعلماء وما الى ذلك.. اذ اننى (كشخص) عندما يواجهني امر عليه شبه اتفاق او اجمع بين ائمة السلف (لا اقصد بهم الحاليين انما اقصد السابقين) والفقهاء والائمة الاربعة.. ثم اجد راي من عدة علماء معاصرون يخالف هذا الراى لا اعتد براي العلماء المعاصين واخذ بالراي الاول..


اخنا نتناقش فترة.. وكل منا يحضر ادلته مما يعتقد.. حتى وصلنا لنقطة مهمة... وقفنا عندها.. هو الامام ابو حنيفه رحمة الله عليه...


من المعروف ان الامام ابو حنيفة كان ذكياً جداً وهو من بدأ مدرسة الراي في وقت لم يكن يعرف فيه المسلمون هذا...كما كان صاحب فكرة " الفقه التقديري او التخيلي".. اى ان ياتي احد بمسالة لم تحدث فيساله عنها.. فيجيبه..


ابو حنيفة رحمه الله في احد المسائل خالف من سبقوه وافتى في مسالة بشئ جديد تماماً على الناس.. فزكاة الفطر كانت كالمعتاد تخرج حباً.. لكن ابو حنيفة رضى الله عنه افتى وقال " الأنفع للفقير".. اى يجوز ان تخرج مالاً.. هو هنا جائ بفتوى جديدة تماماً حديثة العهد على الناس خالف بها من سبقوه تماماً.. وتقبل البعض هذا لما يعرفونه عن الامام من علم واسع.. ولم يتقبله البعض مثل الامام مالك رحمه الله عليه الذي كان يرى في مدرسة الراي للامام ابو حنيفة رضى الله عنه تجاوزاً وقال عنه كلاماً شديداً مثل.. إياكم وأصحاب الرأي فإنهم أعداء السنة، ولو خرج أبو حنيفة على هذه الأمة بالسيف لكان أيسر مما خرج به عليها من الرأي وقال أيضاً: أرى قوماً حلالنا حرامهم وحرامنا حلالهم، وقال أيضاً: يخرج الحديث من الحجاز شبراً فيعود من العراق ذراعاً


ما اريد ان اوصله هنا.. هو انه كان صاحب فكر متجدد.. وكان صاحب ذكاء وسرعة بديهة غير عادية..وكان يبدع ويفكر.. لكن ضمن اطار يحوي الثوابت والاصول.. فجاء باراء لم يقلها احد قبله.. ولكنه كان له ادلته... وربما انتقده البعض وقتها.. لكن الان الجميع يعلم مدى افادة ابو حنيفة للامة.. فهذه نقطة... ان ربما ياتي اناس بفكر غير اعتيادي لا تتقبله النفس التى الفت على شئ معين بسهولة.. لكن علينا ان نتقبل هذا الراي طالما انه ضمن اطار الثوابت والاصول المتفق عليها...


التقى الامام مالك بابوحنيفة وجرت بينهما مناظرة رائعة لست في موضع سردها لكنى انصح بقرائتها.. بعد القاء ماذا قال الامام مالك رحمة الله عليه... قال فخرج الليث بن سعد وقال لمالك: كيف وجدت أبا حنيفة؟ فأخرج مالك منديلاً ومسح عرقه، وقال له: عرقت والله يا ليث، عرقت من أبي حنيفة، والله يا ليث إنه لفقيه يا مصري، والله يا ليث ما رأيت أحداً يناظر كهذا الرجل، والله لو قال لكم أن هذا العمود من الحديد ذهب لأقنعكم برأيه..


وهذه نقطة اخرى.. محاولة التلاقي مع من خالفك الراي.. والجلوس معه والتحاور.. فاذا كانت نوايا الاثنين صادقة ستخرج الاثنين وقد استفادا وافادا الكثير كما عملنا الامامين ابو حنيفة ومالك رحمهما الله.. لكن اذا كانت النوايا غير صادقة لله عزوجل وللنفس حظ فيها مثل ما يحدث الان.. فكل ما ستقومون به هو الجدال ولن يخرج احد بشئ..


 


ربما قلت هذا الكلام لنفسي قبلكم .. ففي ظل ما يحدث حولنا حالياً وفي ظل هذا الزمن الذي اصبح فيه المرء لا يعرف اين الحق من الباطل.. واصبحت تقال فتوى وبعدها بدقيقة فتوى اخرى مضادة لها تماماً.. في ظل هذه الضجة السياسية التى تحدث حولنا.. وما يفعله بعض شبابها المنتمين للتيار الاسلامي من تضييع كبير لمعاني كثيرة والتعدي على ثوابت لم نكن نتخيل في يوم من الايام ان تحدث.. في ظل هذه الاحداث من الطبيعي للمرء ان يفتن بما يحدث حولنا..


الى كلا الفرق المنفتح بلا ضوابط والمنغلق او الذي يريد الانفتاح بضوابط... لنتعلم ادب الخلاف.. ولا نتجاوز.. وانا اول واحد ساربي نفسي من الان على هذا..  ستختلفوا وتختلفوا وتجادلوا ولن تصلوا الى شئ.. لانى بصدق لا ارى النوايا صادقة.. كل يدعي انه فكره هو الاصوب ولا يدع احتمال نصف في المائة ان يكون على خطأ.. لنبتعد عن الخلاف ونبحث عن نقاط التلاقي.. فان لم نستطع العمل معاً فعلى الاقل.. فليكف كل منا لسانه عن الاخر.. وهذا ايضاً نداء لشيوخنا الافضل ليوعوا بهذا .. ففي بعض الاحيان يكون الشيوخ هم المحرضين...


قد يقول قائل كما كنت اقول سابقاً.. ولكن هؤلاء  اثرهم على الدعوة خطير وربما يهدمون ولا يبنون.. قلت وهل يضيع الله عزوجل دعوته؟؟؟ قلت قد قال الله تعالى "فأما الزبد فيذهب جفاء .. وأما ما ينفع الناس فيمكث في الارض"..والجميع سيسقط الا من اخلص لله تعالى... فاعلم ان جدالك لن يحدث فرقاً...


وفي هذا الوقت.. عليك نفسك.. اسال الله لنفسك الثبات.. واعمل واجتهد حتى اذا جاء الحسم كنت مع الفريق الذي المخلص الفائز باذن الله تعالى.. وحاول تقديم نموذج جيد يحتذى به في المجال الذي تعمل به...


ولا تنس نصيبك من العلم الشرعي فهو جد مهم في ظل ما يحدث حولنا لكى نثبت انفسنا.. والمجالات مفتوحة وكثيرة للتعلم.. اسهلها مدونة العلم الشرعي وهي رائعة ويقوم عليها عدد من الاخوة المدونين جزاهم الله خيراً ويدرسون من كتب رائعة وغاية في القوة.. وبطريقة مبسطة وسهلة...


ايضاً لديكم مدرسة العلم الشرعي التى يشرف عليها الشيخ هاني حلمي وهي رائعة ايضاً.. وان كنت ارى انه كمبتدئين ليس هناك حاجة شديدة للاخلاق ان تدرس بهذه الطريقة وكذلك الادب المفرد.. ربما بعد فترة  من الدراسة لكن الان لا اعتقد هذا..


 


هذا لا يعني انى اصبحت اوافق على ما يحدث من البعض الذي كان اخره شاب اخواني يعمل في الاعلام قام بكتابة مقال في احدى وكالات الانباء.. يبدي انزعاجه الشديد من انتشار التيار السلفي المتشدد في الاخوان عن طريق انتشار النقاب واللحي!!!!!!!!! (انا لن ارد لانى كما قلت لن ادخل في جدال لا طائل منه)....ولكن فقط كلمة اليهم.. بعض الرحمة يا من تدعون الانتساب للصف الاسلامي!!!


وهو لا يعني ايضاً انى اوافق على من يفخرون بسماع اصالة وجوليا بطرس وفيروز وتامر حسني من شباب التيار الاسلامي!!!!


ساحتفظ برايي وسانشره لمن حولي والزم به نفسي... ولكني اخذت عهداً على نفسي الا ادخل جدال او نقاش في هذه الامور.. فهناك الكثير من المواضيع التى نحن بحاجة ماسة لمناقشتها اولى من هذه الامور.. والله سبحانه وتعالى سيحفظ دعوته ولن يضيعها..


 


الموت...


اسم شديد على القلوب يخيف ويقوم بعمل قبضة في الصدر...ولكن للاسف لا نعتبر.. لن اتكلم عنه ولكني ساترككم مع مقالتين.. في مدونتين.. الاولى هي للصديق العزيز محمود المنوفي يرثي فيه والدته (وهي دعوة للبر بالوالدين قبل فوات الاوان).. والاخرى بشاعر اخر.. مرض منذ فترة بمرض شديد الخطورة فكانه يكتب يرثي نفسه.. اخترت الاثنين ولم اختر اى دروس لاننى احسستهما الاقرب الى القلب من اثنين عاشا هذا الموقف...فهل من معتبر!!!!


 


الفن الاسلامي..


يدعي البعض ان الفن الاسلامي يحتاج للتطور وانه اذا لم يصاحبه موسيقى او ايقاع تشعر معه انك في حفلة روك فلن يكون هذا فناً.. اصدقوني القول جميعاً.. من منا لا يتاثر بالاناشيد القديمة التى تخلو من الايقاع والموسيقى؟؟ ومن منا يتاثر باغلبية من توضع ضمن خانة الاناشيد الان ولا اظنها تستحق ان تكون كذلك..  اليوم لدينا فيديو كليببين رائعين.. الاول يتحدث عن العطف على اليتيم والثاني يتحدث عن قيام الليل.. الاثنان الامكانات المتوفرة فيهما رائعة ولكن فقط افكارهم تحتاج الى بعض  التمير..وهذا لا ينقص من روعتها ككليبات رائعة في ظل اشياء غربية تحدت تحت اسم الفن الاسلامي!!!!


اترككم مع الفيديو


 


 



 

Labels:

17 Comments:

At 9:42 AM, Blogger محمود سعيد said...

يا سيدى يا عم المختلف :-)

للأسف كلامك عن إن فتنتنا حالياً هى فى عدم وضوح الطريق مش صحيحة من الناحية اللى أنت ذكرتها
لربما صحت من وجه آخر

للأسف مش عارف أنا حاسس أنك متخيل أن الطريق ده له شكل واحد فقط

أنا عاوز حضرتك تقول لى طريق سيدنا خالد بن الوليد هو طريق الإسلام ولا طريق سيدنا عمر ولا سيدنا أبو ذر

هتقول طريق النبى

هاقول لحضرتك على كده هو طريق صحابته دول طريق تانى ولا إيه

لكل طريقه

بلاش الصحابة اللى ذكرتهم

خلينا نحصرهم فى العشرة المبشرين بالجنة
يعنى دول إيه داخلين الجنة كلهم

طيب أنهو طريق هو الصح اللى صح و واضح

طريق
سيدنا عبد الرحمن بن عوف

ولا طريق
سيدنا أبو عبيدة بن الجراح
ولا سعد بن أبى وقاص
ولا أبو بكر ولا عمر ولا على ولا عثمان
رضى الله عنهم

مثلاً يعنى

ربنا يهدينا

 
At 12:42 PM, Blogger عصفور المدينة said...

جزاك الله خيرا وثقل ميزانك

فأما الزبد فيذهب جفاء وأما ما ينفع الناس فيمكث في الأرض

 
At 2:33 PM, Blogger shab masry said...

محمود سعيد:)

حلو اووي الكلام الي انت قلته ده.. ومعاك.. ان لازم يكون فيه ناس في ليونة ابو بكر وشدة عمر وشجاعة خالد

بل ده واجب عشان المجتمع يكون صحي اصلاً.. لكن خلي بالك حضرتك الناس دي كانت عندها مبادئ وثوابت لا يختلف عليها الجميع.. لكل واحد طريقه.. لكن الطريق ده ليه ضوابط وشروط لابد من توافرها عشان امشي في الطريق ده.. والطرق دي كلها متشابهه في ارضيتها والاسفلت بتاعها وكلها بتودي لطريق واحد.. لكن ربما بعض الاختلافات البسطية فيها...

لكن اصلاً لما نيجي نتلكم على اسس وثوابت بتهدم!!!! لما نيجي نتلكم على ناس مع كامل احترامي ليهم مبتعترفش بالثوابت اصلاً!!!!!

لما نيجي نتلكم على ناس تدعي انها عباقرة ومنفتحة واخذت دورات في العمل السياسي وحقوق الانسان لكنها في نفس الوقت تجهل ابجديات العلم الشرعي الذي من الواجب على من يعمل في السياسة ان يكون له نصيب منه فهو الذي يحدد طريقه وضوابط هذا الطريق..

مؤمن تماماً وجداً بضرورة ان يكون في اختلاف طرق وفكر.. وده بيعمل ثراء بلا شك للفكر الاسلامي.. لكن ده لما يكون الناس متفقة على ثوابت واسس لا تتجاوزها...
هل انت شايف الثوابت والاسس دي متوافق عليها؟؟؟

لنتفق على الاسس والثوابت التى نتحرك منها.. ولينطلق كل منا في طريقه.. والهدف واحد في النهاية

انا احترم الاخواني والسلفي والسلفي الجهادي والتبليغ والدعوة وكل من يحمل راية اسلامية حتى وان اختلفت معه في الاسلوب.. لكنى ارى ان الجميع يقدم ويضيف بلا شك..واحاول ان اتعلم من هذا وذاك
وحتى نتفق على اسس وثوابت انا احترم الجميع واقدرهم واقدر ما يقومون به.. لكن اطالب بالمثل ايضاً بالاحترام.. ميكنش واحد فراحان اوي انه مصاحب الملحد والعلماني والليبرالي.. ويجي على واحد سلفي مثلاً يقلك ده مخه ضارب.. بقى الي مشارك معاك في الهدف مخه ضارب والي معندوش هدفك اصلاً مخه مش ضارب ويستحق انك تسمعله اكتر من التاني..

ايه تفسير بعض المقالات الي كل شوية تنزل من البعض يتخوف من انتشار التيار السلفي وانتشار اللحية والنقاب!!!! ايه تفسير مقالات البعض الي بيتهجم فيها بكل بذاءة وعدم احترام لاحتلاف الرائ....

نحتاج الى ان نفكر ونفكر قبل ان نتحرك..

اسف على هذه الاطالة...

جزيت خيراً يا محمود على المرور والتعليق:)

 
At 3:56 PM, Blogger mazlomen said...

أدعوكم للأشتراك في الأستطلاع على مدونتي
وجزاكم الله خير

 
At 4:40 PM, Anonymous مصطفى حسان said...

ربنا يبارك فيك يا براء
ما عنديش كلام أقدر أزوده على كلامك في النقطة دي
جزاكم الله كل خير

ممكن بس أزود نقطة على إن السلفي ده دماغه ضاربة
الناس اللي بتقول كدة في حاجة من اتنين
1- يا إما كلم واحد سلفي جاهل
2- ما كلمش حد اصلا

وفي الحالة دي بنقول
لما تحب تكلم حد سلفي عشان تنتقده اتكلم مع واحد تقيل
مش تجيب أي حد تتكلم معاه
وبعدين احكم
وأنا متأكد إنك مش هتقدر تفتح بقك وتقول حاجة

زي النصاري
يمسكوا المسلم الجاهل ويدوله شبهات
ياعم طب هات عالم واديله الشبهات دي وشوف هيحصللك ايه
ممكن النصراني يقول: طب ما انت بتعاملني بنفس الطريق
فنقول له: لأ
هات انت أكبر قسيس عندك قدام عالم من علمائنا وشوف القسيس بتاعك هيبقى عامل ازاي

أرجو كلامي يكون واضح ويكون أضاف شىء للموضوع

بالنسبة للكليبات ففعلا جميلة

وجزاكم الله خيرا مرة أخرى

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 
At 4:42 PM, Blogger محمود سعيد said...

اخويا الفاضل

أنت أخدت كلامى فى حتة تانية
أنا تعمدت ألا أذكر أبو بكر وعمر
علشان متقولش الكلمتين دول
أنا قولت أبو ذر وخالد

وقولت
عبد الرحمن بن عوف
وأبو عبيدة بن الجراح

تعمدت كده علشان متقوليش صفاتهم
لأ إختلافهم فى حياتهم
وإختلافهم فى خدمة دينهم

شوف زهد سيدنا أبو ذر
وحرمان النبى له الولاية لأنه رجل ضعيف بحسب قول النبى
وشوف شجاعة سيدنا خالد اللى طريقه كله جهاد
هل كان زاهداً كأبا ذر
كان زاهد بس مش زيه
والنبى أمره على الجيش بعد إسلامه بفترة قصيرة
طيب هو يعنى مش الجهاد ذروة سنام الإسلام
فين سيدنا أبو ذر من الموضوع ده
طيب حياة أبو ذر قبل الإسلام وبعده
طيب الطريق يا ترى مفروض يبقى طريق أبو ذر ولا طريق خالد

طيب سيدنا أبو ذر الزاهد ده كمان تخلف عن تبوك
بس لحق النبى فى الآخر والنبى شافه من بعيد وقاله كن أبا ذر

طيب ما هو سيدنا خالد قتل اللى قالوا لا إله إلا الله ، وقال قالوها لينجوا من القتل
والنبى زعل

هو كده كان طريقهم مختلف
طيب طريقهم الإثنين كان مختلف عن طريق النبى

طيب فين الطريق الصح
فين الطريق الواضح اللى أنت عاوزه ده
اللى أنت بتقول أن فتنة زمننا عدم وضوح الطريق

كل طريق منهم صحيح
طريق لصلاح الدنيا
وطريق للجنة
هو إحنا عاوزين غيرها


حتى لو كان فى الطريقين بعض الأخطاء
فده شىء ملازم للبشر
أفهم أنت بقى مقصدى على الطريق بتاع عبد الرحمن بن عوف وأبو عبيدة بن الجراح
والإثنين من المبشرين بالجنة

 
At 6:34 PM, Blogger دعوة الفردوس said...

والله يااخي فعلا قضية الاختلاف دي مهمه جدا
لانه غالبا بيتحول لخناقه
او جدال
او تمسك براي لمجرد اني احاول اثبت اني صح والسلام
و ساعات بنقتنع بالراي الاخر و مش بنظهر ده حرجا او لاننا مش عايزين نظهر اننا كنا غلط

الموضوع له ابعاد كتير فعلا
بس المشكله واكبر مشكله لما يكون الخلاف في ثوابت شرعيه وللاسف كل واحد متمسك بدليل سمعه من شيخ ما
اصل الشيوخ دولقت على كل لون
والفتاوي ترضي جميع الاهواء
بداعي التعايش والاحتواء وحاجات خايبه كده
نفسي يااخي والله لو حضرتك تطرح مواضع مثار خلافات
بس مش عايزين حاجات تسبب فتنه
ونتحاول فيها ونحاول نرتقي باسلوب حاورنا وخلافنا ونعالج اخطاء بعض

 
At 6:37 PM, Blogger shab masry said...

استاذي الفاضل محمود سعيد:)

يا سيدي الفاضل والله اؤمن بتعدد الطرق...

ممكن تقلي هل طريق الاخوان زي طريق السلفية الجهادي زي طريق السلفية زي طريق التبليغ والدعوة؟؟؟

اكيد لا وانا اقل لك انا اقبلهم وان كنت قد اخترت طريقاً لي اعتقد انه الاصوب..في وجهة نظري....

بالنسبة لاختلاف طرق الصحابة.. اكيد طبعاً طريق ابو ذر كان يختلف عن طريق خالد... لكن قلي.. هل كان ابو ذر وخالد يرتكبوا اخطاء شرعية دون ان يحاسبوا؟؟؟؟

كل منهم بجانب خبرته في الطريق الذي اختاره كان متعلم وفاهم جيداً جداً... قلي الان هل هذا واقع؟؟؟

البعض الان ممن اختار لنفسه بعض الطرق.. لا هو عارف علم شرعي وياخذ برايه ودماغه...ولا حد بيقله انت اخطات في الحتة دي من الناحية الشرعية لان هذا لا يجوز او هذا عليه شبهه او او...

اوافق بشدة وازعم بوجوب اختلاف الطرق... لكن فقط تعالوا نتفق على ثوابت واصول تكون الاساس او الاسفلت التى نتحرك عليه وبعد ذلك ليتحرك كل منا في طريقه...

لكن هناك اناس لا تعترف ان هناك اسفلت موحد ينبغي ان نقف عليه اصلاً!!! ولا انت مختلف معايا في النقطة دي؟؟؟

لا ازعم ان هناك طريق واحد للمرة المليون لكن ازعم ان هناك ثوابت واصول واحدة يسير عليها الجميع ويختلفوا في الفروق

اتمنى ان تكون فكرتي قد وصلت..

جزيت خيراً يا ريس على المرور والتعليق:)

 
At 8:34 PM, Blogger محمود سعيد said...

الطريق متعدد فى متعدد


لكن المشكلة حضرتك مش أن الناس اللى فى طريق بتغلط

المشكلة أنه محدش بذل معاهم مجهود علشان يصلح لهم هذا الغلط

أنت شايف (بسوداوية أحياناً) أن الكل أو البعض أو معظم اللى أنت كتبت البوست ده علشانهم معندهمش من العلم الشرعى كفاية

ومين عنده كفاية

إنت عندك كفاية

أنا عندى كفاية

الناس محتاجة ثقافة أصلاً أنها تفهم أنها متعرفش حاجة

وكل طريق حر فى ثوابته وحر فى إختياراته طالما هو فاهم اللى بيعمله

لو مش فاهم ديه حاجة تانية بقى

 
At 8:44 PM, Blogger shab masry said...

اوافقك يا محمود على ما قلت.. بان فعلاً الناس مقصرة.. والتربية عموماً فيها تقصير شديد...

انا اخذت فقط العلم الشرعي كمثال وليس ككل..

لكن المشكلة ان الناس شايفة ان ده اصلاً حاجة مش مهمة.. واعتقد ان كل من يعمل في السياسة لابد ان يكون له نصيب من هذا.. مش عايزين علماء.. بس على الاقل يفهموا بس اهميته ويحاولوا يحطوه في اعتباراتهم..

ده مثال واحد.. هو مهم طبعاً لانه بيترتب عليه اشياء كثيرة لكن في امثلة اخرى كثيرة مثل تقبل الاخر والحوار معه ووو

شئ اخر.. اعتقد ان من ارتضى اختيار الطريق الاسلامي فلابد ان يفهم ان الثوابت واحدة.. يعني مثلاً هل ممكن نشوف عندنا واحد اشتراكي بثوابت معينة ويجي مثلاً واحد اشتراكي تاني بس بثوابت راسمالية!!!! هل ينفع ده؟؟

وهذا بالظبط ما هو المفترض ان يحصل مع الذين ارتضوا الخيار الاسلامي منهج حياة... ان هناك ثوابت واسس واضحة واحدة ..بغض النظر عن الطريق الذي سيختاره الفرد ليمشي فيه..

جزيت خيراً للمرة الثالثة على التعليق والمرور:)

 
At 10:40 PM, Blogger محمد عبد المنعم said...

This comment has been removed by the author.

 
At 10:46 PM, Blogger محمد عبد المنعم said...

أدعوكم لقراءة المقال الرائع
كلانا على خير وبر..
http://www.islamway.com/?iw_s=Article&iw_a=view&article_id=2080

و كذلك هناك تدوينة تقترب من تدوينتك هذه ... في مدونة ضكتور خالد
فقـه الخلاف بيــن المدونين
http://muslimdoctor.blogspot.com/2007/09/blog-post_10.html

و أؤيدك في كثير مما قلت

إلا قولك: لما نيجي نتلكم على ناس مع كامل احترامي ليهم مبتعترفش بالثوابت اصلاً

تعليقي هو: لا يصح أن تحترم من لا يعترف بثوابت دينك

والله أعلم
وجزاك الله خيرا

 
At 11:33 PM, Blogger محمود سعيد said...

وكمان تعليق أهو

للأسف أنت متخيل أن معظم من يهتم بالسياسة عنده هذا النقص

أنا أقر معك أن معظم الشباب عنده هذا النقص

لكن لو بصيت أنا على الدكتور عصام مثلاً أو الدكتور عبد المنعم من الإخوان

هالاقى النقص ده غير موجود

طيب إيه مشكلة الشباب

إنه لسه مش عارف أنه محتاج لهذا الموضوع


وخدها منى كلمة


الأيام هتعملهم

والفشل هيعلمهم

هما لو كملوا زى ما هما كده
يا إما هيبقوا سياسيين والمشروع الإسلامى على جنب

يا إما هيبقوا إسلاميين والسياسة وسيلتهم


إستحالة أبداً أنا أتخيل أن واحد ممكن ينجح بمثل هذا النقص اللى أنت خايف منه

ثق أنه لن يستمر على هذا الحال
إما هيبقى كويس
أو هيزداد سوء

 
At 1:22 AM, Blogger shab masry said...

محمود باشا:)

اعتقد اننا كده اصبحنا متفقين:)

وهذا ما قلته في مقالي... عندما قلت ان النقاش بدون نوايا صادقة لن يؤدي لشئ الا لجدال..

ودعوة الله عزوجل لن تبقى الا الصادق فيها.. اسال الله ان يجعلنا منهم
"فأما الزبد فيذهب جفاء واما ما ينفع الناس فيمكث في الارض"

وكما قلت انت فيما اتفق معك تماماً فيه.. هما خياران الاول سياسين بعيداً عن المشروع الاسلامي.. او اسلامين والسياسة وسيلتهم

جزيت خيراً للمرة الرابعة يا عمي:)

يلا يا عم اهه بتاخد دعوات ببلاش:D

 
At 12:40 AM, Blogger أميرة محمد محمد محمد said...

تسلم يدك التي خطت هذا الكلام الرائع صدقني لقد كنت بدات اياس من التفريط الذي اراه من الملتزمين ولكن شباب زي حضرتك هم اللي هيعيدوا ثقتي.لقد قرأت هذه التدوينه بتاعة انتشار المد السلفي في الاخوان و جالي اكتئاب.مستحيل تحصل نهضه مع التفكير ده. لو حضرتك بيتقال عليك متشدد عشان تفكيرك فانت لازم تعتبر ده وسام شرف ليك وانا افخر و اقول اني متشدده و اصوليه و ربنا يثبتنا علي التشدد

 
At 12:41 AM, Blogger أميرة محمد محمد محمد said...

تسلم يدك التي خطت هذا الكلام الرائع صدقني لقد كنت بدات اياس من التفريط الذي اراه من الملتزمين ولكن شباب زي حضرتك هم اللي هيعيدوا ثقتي.لقد قرأت هذه التدوينه بتاعة انتشار المد السلفي في الاخوان و جالي اكتئاب.مستحيل تحصل نهضه مع التفكير ده. لو حضرتك بيتقال عليك متشدد عشان تفكيرك فانت لازم تعتبر ده وسام شرف ليك وانا افخر و اقول اني متشدده و اصوليه و ربنا يثبتنا علي التشدد

 
At 11:24 PM, Anonymous Anonymous said...

جزاك الله خيرا ونفع الله بك الامة

 

Post a Comment

Links to this post:

Create a Link

<< Home